قارئة تكتب: في الطريق إلى العمل!

2010-07-14

زهيرة البشير – تويستو – مقالات القرّاء – كأي فتاه شرقيه استيقظ صباحا احتسي فنجان القهوة واتجه العمل.  في الطريق الي العمل يوميا الاحظ العيون تحدق بي. اتساءل عن السبب.. انظر الي ملابسي، الي شكلي.. لايوجد شي غريب!  اصل الي العمل حارس المبني يحدق… زميلي بالعمل ايضا يحدّق! وطبعا هذا يتكرر معي كل يوم. في احدى استراحات الغذاء وفي حديث ودردشة نسائية تحدثت في الامر مع زميلاتي لربما  اعرف السبب؛ فاتضح لي اننا كلنا نعاني من نفس المشكلة، وهي التحديق او المعاكسات ومضايقات يومية بغض النظر عن المستوى الجمالي او الاحتشام بالمظهر فكلنا لنا نفس النصيب حيث اننا لا نتمتع بالخصوصية ولا نستطيع ان ننزل للشارع بحرية دائما هناك عيون تلاحقنا او الفاظ خارجة عن النص تقال لنا! وكل يوم و في طريقي للعمل اتساءل بيني وبين نفسي متي استطيع  ان افتح باب منزلي وانطلق الي العمل دون تعقيدات ودون عيون تحدق بجسدي لا عقلي؟  متي تأخد المراءة العربية المكانه التي تستحقها؟ المشكلة ان القانون في بلادي لا يعاقب علي المعاكسات والالفاظ الخارجة فما الحل لذلك و الي متي تظل المرأة الشرقية جسد يمشي لا عقل يفكر؟ هذا هو حالنا وهذه بلادنا العربية لا تحترم المراءة الشرقية الا من رحم ربي!

 

مجلة الكترونية تهدف إلى ايصال المعلومة الى القارئ بأقل مجهود ممكن وبإيجاز توفيراً للوقت.

تابعنا على

Copyright © Twesto. All rights reserved.
Twesto.com is a property of Ahmed Melege.