خالد يوسف: رئيس البرلمان بحاجة إلى شجاعة “الزند” ودبلوماسية “موسى” وعمق “منصور”

2015-12-14
خالد يوسف: رئيس البرلمان بحاجة إلى شجاعة “الزند” ودبلوماسية “موسى” وعمق “منصور”

قال خالد يوسف، عضو مجلس النواب، إن شخصية رئيس البرلمان المقبل يجب أن تتمتع بجسارة وشجاعة المستشار أحمد الزند، وزير العدل، وديبلوماسية عمرو موسى، رئيس لجنة الخمسين لتعديل الدستور، وعمق المستشار عدلي منصور، رئيس الجمهورية السابق.

وأضاف خلال لقائه في برنامج “البيت بيتك”، المذاع على قناة “Ten”، الأحد، “لدي معلومات تؤكد أن الشخصيات الثلاثة التي ذكرتها سابقًا لن ترشح نفسها لرئاسة البرلمان ولن تقبل بهذا المنصب، كما أنني أتوقع عدم ترشح الدكتور توفيق عكاشة لرئاسة المجلس كذلك”.

وعن مدى تأييده لترشح الدكتور مفيد شهاب، وزير التعليم العالي الأسبق، رد قائلا: “أتصور أنه لا يجب أن يكون رئيسًا للبرلمان، لأنه ينتمي للماضي وليس للمستقبل”.

وأكد “يوسف” أن أهم أولوياته في البرلمان المقبل هي تعديل حزمة من القوانين التي لا تخدم الصالح العام، وتم إصدارها لتحقيق نموًا اقتصاديًا لا يخدم إلا الطبقة الاجتماعية الغنية في مصر فقط، قائلا: “تحقيق العدالة الاجتماعية والكرامة الإنسانية سيكون هو شغلي الشاغل وهدفي الأول كعضو في مجلس النواب”.

وعن رأيه في الدعوات التي أطلقها البعض للتظاهر في ميدان التحرير مع حلول ذكرة ثورة 25 يناير، رد قائلا: “أتصور أن هذه التظاهرات لا تأتي في صالح البلاد، فمؤسسات الدول لم تكتمل بعد، ومجلس النواب لم ينعقد وانتخابات المجالس المحلية لم تتم حتى الآن؛ وبالتالي فلابد من إعطاء فرصة لهذه الجهات الرقابية لكي تؤدي دورها حتى يكون هناك اختلاف حقيقي في الأداء بشكل عام”.

 

مجلة الكترونية تهدف إلى ايصال المعلومة الى القارئ بأقل مجهود ممكن وبإيجاز توفيراً للوقت.

تابعنا على

Copyright © Twesto. All rights reserved.
Twesto.com is a property of Ahmed Melege.