مسئول روسي لا يستبعد عملا عدائيا في حادث الطائرة المنكوبة

2015-10-31
مسئول روسي لا يستبعد عملا عدائيا في حادث الطائرة المنكوبة

ذكر مايك فيفيان الرئيس السابق لعمليات الطيران في هيئة الطيران المدني الروسية أنه لا ينبغي استبعاد “عمل عدائي” في حادث الطائرة الروسية المنكوبة التي سقطت في وقت مبكر من صباح اليوم السبت في سيناء.
وأضاف فيفيان في تصريحات حصرية لشبكة “سكاي نيوز” البريطانية أنّه وبالرغم من أن فكرة ” العمل العدائي” مرفوضة، ” فإنني على ثقة بأنها ستكون واحدة من المحاور التي سيركز عليها المحققون على الأرض.”
وذكرت مصادر أمنية مصرية أنه لا يوجد ما يدل على سقوط الطائرة بسبب عمل إرهابي أو استهداف من الأرض، ويرجح سقوطها نتيجة عطل فني في المحركات وفقدان السيطرة على الطائرة وانقطاع الاتصال بأبراج المراقبة، بحسب ما أوردته شيرين تادروس مراسلة ” سكاي نيوز” في منطقة الشرق الأوسط.

وأعلنت الحكومة المصرية عن تحطم طائرة ركاب روسية من طراز إيرباص 321 في أجواء سيناء والعثور على حطام الطائرة المنكوبة، والتي كانت تقل 217 راكباً بينهم 17 طفلاً، إضافة إلى طاقم الطائرة المكون من 7 أفراد.

وكشف مسؤول مصري رفض الكشف عن هويته عن سماع أصوات ركاب محاصرين في جزء من الطائرة الروسية المنكوبة. كما أفاد بأن الطائرة الروسية انشطرت إلى جزأين وتم العثور على جثث أطفال وركاب.

وتزايدت فرص العثور على ناجين من الحادث بعدما سُمعت أصوات لأناس يتألمون بين ضحايا الطائرة المنكوبة، وفقا لما صرح به المسئول مصري.

وكانت الطائرة قد أقلعت صباح اليوم من مطار شرم الشيخ قبل إعلان فقدان الاتصال بها.. الطائرة كانت تقل سياحاً روسيين إلى مدينة سان بطرسبرج، وتشغلها شركة “كوجاليمافيا” الروسية للطيران.

وقدم الرئيس الروسي فلاديمير بوتن مواساته لأسر وأقارب ضحايا الطائرة المنكوبة.

 

مجلة الكترونية تهدف إلى ايصال المعلومة الى القارئ بأقل مجهود ممكن وبإيجاز توفيراً للوقت.

تابعنا على

Copyright © Twesto. All rights reserved.
Twesto.com is a property of Ahmed Melege.